موزعون كبار لنيسان يمتنعون عن رد فروق الأسعار التى إستردوها من الوكيل للتجار

إمتنع عدد من كبار موزعي نيسان وعلى رأسهم ناشيونال موتورز عن رد فروق أسعار العروض الرمضانية الأخيرة إلى التجار بعد أن تم إستردادها رسمياً من شركة نيسان موتورز إيجيبت تاركين التجار ليتحملوا خسائر فروق الأسعار وحدهم بشكل كامل فى واقعة فريدة من نوعها فى السوق المصرية.

كانت رابطة تجار السيارات قد خاطبت شركة نيسان موتور إيجيبت الأسبوع الماضى لبحث شكاوى التجار المتعلقة بتعنت الموزعين المعتمدين لديها برد فروق الأسعار.

كانت نيسان قد أعلنت عن تخفيضات سعرية على موديلات صني وسنترا وقاشقاي بحلول شهر رمضان المنصرم، بمبالغ تصل إلى 30 ألف جنيه.

تخفيضات بقيمة 30 ألف جنيه على كل فئات نيسان قاشقاي مع إقتراب طرح المحرك وناقل الحركة الجديدين
نيسان صني تحصل على تخفيضات رمضانية بنسبة تصل إلى 5% من أسعار جميع فئاتها
تخفيضات جديدة على نيسان سِنترا تصل بالأسعار ل269 ألف جنيه

من جهته أكد مصدر مسئول بشركة نيسان موتور إيجيبت، أن شركته قامت برد فروق أسعار التخفيضات لصالح موزعيها المعتمدين، التى نتجت عن الخصومات التى أطلقتها على طرازاتها خلال الشهر الماضى، كما أوضح المصدر أن نيسان موتور لديها استراتيجية راسخة تعتمد على الوقوف بجانب الموزعين عبرصرف تعويضات حال إطلاق عروض أو خصومات سعرية على طرازاتها، على أن يتولى الموزعين بدورهم رد هذه الفروق لباقي التجار.

كان منتصر زيتون، عضو مجلس إدارة رابطة تجار السيارات، قد صرح بأن الفترة الماضية شهدت تعنت واضح من بعض موزعين نيسان لرد فروق الأسعار للتجار، كما أضاف أن الأمر لا يقتصر على نيسان فحسب بل أن الرابطة تتجه لمخاطبة وكلاء سيارات لعلامات آخرى لبحث شكاوى مقدمة من بعض التجار تتعلق بتعنت بعض موزعيهم فى رد فروق الأسعار للتجار، رغم من حصول هؤلاء الموزعين على فروق الأسعار من جانب الوكلاء، كما قال أن أزمات السوق وانخفاض المبيعات وراء حالة الارتباك من خلال سياسات الوكلاء غير الواضحة، مع إطلاق الخصومات السعرية غير المستقرة على خلفية التخفيضات الجمركية للسيارات الأوروبية.

المال

Facebook
Facebook
YOUTUBE
YOUTUBE
Instagram